قال أنه سيرتجل خطبة احتفالية

أخبار

المسرحي المغربي عبد الكريم برشيد يصل الخرطوم اليوم

أجرت إذاعة البيت السوداني محادثة تلفونية مع المسرحي المغربي المعروف عبد الكريم برشيد عبر فترة المنوعات الأسبوع الماضي وسألته عن مشاركته بمهرجان أيام الخرطوم المسرحية وأجاب المسرحي الذي عُرف بمساهماته النظرية المثيرة للجدل في المشهد المسرحي العربي خاصة دعوته نحو مسرح احتفالي، أجاب بالقول أن تجربة علي مهدي عبر مسرح البقعة هي واحدة من امتدادات مشروعه (نحو مسرح يعتمد علي الثقافة المحلية العفوية، والتراث الشفهي العربي والإفريقي) وقال: (إن المرء كاد في وقت ما أن يشعر بخسران كبير في شأن ما ظل يقول به منذ نحو ثلاثين عام) مشيراً إلى التجارب في الأردن وفلسطين والسودان أحيت بداخله الأمل، وأشعرته بأن ما فعله لم يذهب أدراج الريح، وأشار برشيد الذي حادثته إذاعة البيت السوداني وهو يشارك بمهرجان المسرح السعودي الرابع إلى أن حضوره إلى الخرطوم في 27 مارس هو فرصة تمناها من وقت طويل، متمنياً أن تتاح له الفرصة لمحاورة الأجيال المسرحية السودانية المختلفة، وحينما سألته الإذاعة عما يفكر في قوله بالخرطوم قال: (لقد ظللت طيلة عمري أعمل بالارتجال، أنا أحب الارتجال. لذا فإنني سأرتجل خطبة احتفالية!.