أوكار الحَيْرة

·   يَفتحُ الأفقُ قميصهُ أمام لوعةِ الحبر، المأخوذ بهمس الزَّهراتِ المنقوشةِ على صدرِ ذلك الأفق العاري ويتبادلانِ سطوع الأمل. فأرتجعُ كبريت هَوَانٍ – هُوَ في فصاحتهِ خَدَرٌ حميم، يقترحُ ممكنات الإنْرآء: […]

قصة قصيرة عودة الفراش

بألوانه الجذابة وتشكيلاته الدقيقة وحركته الدؤوبة، شكلت عودة الفراش لديارنا بعد انقطاع دام خمس سنوات حدثاً شغل الناس فترة سمعنا خلالها روايات وأساطير وأقاويل أقرب للتطير. كغيره كان صغيري احمد […]

عُوَاءُ العُشْبِ مرَّةً أُخْرَى

 1ـ أغنيةُ الكَرَوَانِ الأخيرة تعالَ لنحلبْ دُمُوعَنا، …… ….. ….. لنمضِ تاركَيْن الزَّفَراتِ النَّدَمَ، والتعب، لينسجها العشب مقاعد للعاشقين.  تعالي يَتُها المختبئةُ عالياًَ عالياً بين العُشِّ وأصابعي يا الفاكهةُ المسروقةُ […]

Electrophoresis

* تَدَخَّنَت دَرَقِيَّةُ الإحراج بنقصٍ في متوازياتِ الأضلاع التاهئةِ في جَحْشِ الحياة، بنقصٍ في الأوركسترا المختومة بحرائقِ النقل التعريفيَّة، بخطوطِ الصباحِ معقوفاً باتِّجاه إعصارٍ مَلِك، في باديتهِ الخمسة والحزين. الثالوث […]

فُوتُوغْرَافْيا

(1) أبِي، أيُّها المارة! تتسلل في كل ليلة من جنبه، بعد أن تكون قد تأكدت من نومه، وتحرص أن تغطِّيه جيداً بخرقتهما البالية المليئة بالثقوب، تذهب إلى الجانب الآخر من […]

العهدُ التَّرْكِيّ

 رَجْمَاً بالبؤبؤ محتوياتُ فَزَعي تنصَاع؛ لكنتُ تنكَّبْتُ ـ يا خالتي ـ مطلعَ الطُّحلب لكنتُ أئِنُّ من دُبُرٍ أثغُو من كَسَادٍ يَطَأُ وأطيشُ وتَبْلَى مربَّعَاتُ يدي لكنتُ يَدِي مُسْتَقراً ولَدْغَاً إلى […]

نَهْضَةُ الفَسَاتِين

1 كلُّ شَيْءٍ مَكْتُوبٍ هنا؛ قَالَهُ الرَّجُلُ الذي شَهِدَ نَهْضَةَ الفَسَاتِين فَأَقْفَرَ حَلْقُهُ فلم يَعُدْ يَصْلُحُ جَرَسَاً ولا نَفْسَه. 2 يَسْتفزُّ الهواءُ رئةَ الشَّفْرَة ما أَلْيَنَ الموتِ الذي يمشي على […]

مُعاصرةُ الخُلُودِ بِضَرْبَة

نَتَّفِقُ عَلَى حَدٍّ أدْنَى مِنَ المُنَاوَشَة أنتَ في الطَّرفِ السَّامي من المبارزة وأنا في أَغْمُصِ التَّعبير عنها.. بيننا صَحراءٌ جَمِيْلةٌ بأذرعٍ كلها أقمارٌ وشَيَاطِين بيننا سُيُوفٌ تتقارعُ في الهواء بلا […]

نَشِيْد الغَرَق

كانَ صَوْتُكِ يَرِفُّ فَوْقَ غَرَقِي تَنَهُّدَاتِ جُرَّةٍ إثْرَ شَفَةِ المَاء، وكانَ مُلْتَبِسَاً بَيْنَ الشَّدْوِ والحَمَامَة، وآنَ طُلُوعِ وَجْهِكِ خَلْفَ سُدَفِ العُبَابِ كَوَجْهِ المُغَنِّي خَلْفَ أوْتَارِ القَيْثَار. كانَ وَجْهُكِ لي، وكانَ […]